كلمة المدير التنفيذي

تحقيقا لرؤية سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو / الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، وبتوجيهات سمو الشيخ/ احمد بن محمد بن راشد آل مكتوم ، للحفاظ على إحدى الرياضات الشعبية الموروثة وهي سباقات الهجن العربية الأصيلة قمنا وبحمد الله وتوفيقه بإنشاء ناد عصري للهجن ينطلق في قيمه من مبادئ وقيم وحضارة شعبنا ، وقد أطلق على هذا النادي مسمى (نادي دبي لسباقات الهجن) ، فوضعنا له رؤية إستراتيجية لتنطلق في مداها من المحلية إلى العالمية ، ولتحقيق هذه الرؤية رسمنا الطريق بوضع الخطط الإستراتيجية وأهدافها وسبل تنفيذها ، فوضعنا تصورا لهيكلية هذا النادي وأهدافه ومهامه ، فهيكله التنظيمي يتضمن وحدات إدارية تنظيمية تلبي كل احتياجات إدارة هذا السباق بدءا من الاهتمام بالإبل من حيث تربيتها والعناية بها وانتهاء بتنظيم السباقات ونشر نتائجها ، كما قمنا باستقطاب كوادر وطنية من أصحاب الخبرة الإدارية والميدانية لسباقات الهجن ليشغل البعض منهم المناصب الإدارية في هذا النادي والبعض الآخر ليقوم بالمهام التنفيذية .

 

وفي هذا المقام أود أن أشير إلى أن الدعم السخي ماديا ومعنويا من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، ونجله سمو الشيخ / أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم كانا لهما الأثر الكبير في إنشاء النادي وترسيخ قواعده .

نأمل أن يوفقنا الله جل شأنه لتطوير هذا النادي وتحقيق أهدافه الإستراتيجية … إنه سميع مجيب

عـلي سـعيد بن سرود

المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن